أختر اللغة
الرئيسية | مقالات (صفحة 310)

مقالات

مقال: سياسة وترفيه وفنّ… والواقع بلا رتوش

{mosimage}عجقة موظفين وتحضيرات، اجتماعات على مدار الساعة بانتظار ساعة الصفر: المحطّة اللبنانية التي أُقفلت قسراً قبل 7 سنوات تعود اليوم ببرمجة منوّعة أبطالها نجومٌ ووجوه جديدة أيضاًMtv رجعت. هذا المساء، ستطلّ للمرّة الأولى من الاستديو الجديد للأخبار الذي يُستكمل بناؤه حاليّاً، في مقابل المبنى القديم الذي يشغله حاليّاًَ Studio Vision في منطقة النقّاش (شماليّ بيروت). عجقة موظفين وتحضيرات، اجتماعات على ...

أكمل القراءة »

مقال: وعادت Mtv إلى الأثير… درس في أخلاقيّات المهنة

{mosimage}الليلة ينضمّ وافد جديد إلى المشهد الفضائي اللبناني والعربي. Mtv تعود في حلّة جديدة، وبرسالة (إعلاميّة) جديدة، على مسافة أسابيع من الانتخابات البرلمانيّة في بلد (ثورة) الأرز، وبعدما تغيّرت التحالفات وانقلب المشهد السياسي رأساً على عقب،  منذ ذلك اليوم البعيد – القريب من 2002 الذي شهد إغلاق المحطّة، في عهد حكومة الرئيس الراحل رفيق الحريري. «الأخبار» أرادت أن تواكب المناسبة، أن ...

أكمل القراءة »

مقال: الدعاء المشترك حول مريم

اذا شئنا ان نبحث عن شخصية دينية تتقارب بشأنها آراء المسيحية والاسلام لما وجدنا افضل من السيدة مريم. فهي العذراء التي لم يمسسها بشر، والبتول، والطاهرة، والمصطفاة، و"ام المسيح"، وسواها من الصفات والالقاب التي يتفق عليها المسيحيون والمسلمون. الا انها ايضا "والدة الاله"، و"الكليّة القداسة"، والارفع سموا من الملائكة لدى المسيحيين الذين يتبعون المجامع المسكونية السبعة. النظرة الى مريم اذا ...

أكمل القراءة »

مقال: قـــراءة إسلاميـــة في ورقـــة العمـــل المسيحيـــة

ذكرتني مقدمة الوثيقة (ص4) عن اخلاقية العمل السياسي بمحاضرة في العلوم السياسية القاها الدكتور هنري كيسنجر وزير الخارجية الاميركي الاسبق في جامعة واشنطن. في تلك المحاضرة، اجرى كيسينجر مقارنة بين السياسي والاداري في عملية اتخاذ القرار.  قال ان الاداري يعتمد في اتخاذ قراره على قاعدة ثابتة وواضحة لا تقبل التأويل ولا تحتمل الشك. فعنده 3+4 يساوي 7. اما السياسي فانه ...

أكمل القراءة »

مقال: الرقابـة تضـرب مجـدداً فـي سـوريا

الرقابة تضرب مجددا في سوريا. ليس من قبل الرعيل السابق من الرقباء الذين عرفهم تاريخ المطبوعات في سوريا، بل هذه المرة، من قبل الجيل الجديد الذي خلف أسلافه، وترعرع على أيديهم والذي تأهل في كنف اتحاد الكتاب العرب أصبح حارسا جديدا للثقافة السورية. فالرقابة الحكومية التقليدية معروف أنها كانت تتم من قبل جيل معين له انتماءاته المعروفة سياسيا. أما رقباء ...

أكمل القراءة »

مقال: لتدريب و تطوير مهارات الصحفيين في مجال مبادئ الصحافة الاستقصائية خارج العراق

بالنظر للتطور الحاصل في علم الاتصالات و الاهمية القصوى في تطوير المجتمعات على جميع المستويات الاقتصادية و السياسية و الاجتماعية . لابد أن يرافق هذا التطور تطور ملموس في مجال الاعلام ليكون رافدآ حضاريآ و حيويآ في مواكبة التطور العلمي الحاصل في العالم و من أجل أن تتقدم المسيرة السياسية و الاقتصادية في العراق بعد مرحلة التغير نحو الديمقراطية .لا ...

أكمل القراءة »

مقال: الرأي العام والإعلام: خنادق الأهل الكلامية (2)

الرأي العام والإعلام يشعر كل لبناني بشكل أو بآخر بأن القيود الطائفية باتت أكثر ثقلا، ليس على المناخ العام بل على المستوى الشخصي ايضا. وما يحدث في هذا الاطار ليس صدفة. وهنا يجب علينا أن نتذكر أن وسائل الاعلام لا تعني فقط التلفزة والاذاعات والصحف بل تشمل في ما تشمل، كل وسيلة يمكن ان تحمل فكرة تتطلب الإيصال الى الآخرين ...

أكمل القراءة »

مقال: الرأي العام والإعلام: خنادق الأهل الكلامية (1)

هل لدينا في لبنان رأي عام؟ سؤال يطرح أمامنا بإلحاح. المقصود هنا «رأي عام» كالذي يجري الحديث عنه في الدول المتقدمة، حيث انطلق المصطلح، كالولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وبريطانيا و… أم أن ما ينطبق على تلك الدول وأخرى مشابهة لا ينطبق على سواها من الدول التي تصنف على أنها تنتمي الى العالم الثالث او النامي او المتخلف بفجاجة، ونحن ضمنها. ...

أكمل القراءة »

مقال: الكنيســــة والـــدولـــــة

هل الكنيسة بنيةً يمكن أن تكون بإزاء الدولة بنية حتى نجمعها بواو العطف للتمييز أو للتفريق أو المواجهة؟ في العهد الجديد السفر الوحيد الذي يتضمّن حكما إلهيًّا في الدولة الرومانية هو سفر الرؤيا. نيرون في هذا الكتاب هو الوحش. في الانجيل هيرودس هو ثعلب. كان هذا رأيا إلهيا في حاكمين، ولكن في انتشار الإنجيل وفي مواجهة روما الوثنيّة بطرس وبولس ...

أكمل القراءة »

في أحــــد الصليــــب

وسط فترة الصوم الكبير وعند نهاية الاسبوع الثالث من الصوم، يؤتى بالصليب الى وسط الكنيسة حيث يكرمه المؤمنون ونبدأ بالاقتراب من أكثر المواضيع إسرارية في ايماننا – موضوع الآلام والصلب والموت.لمَ هي إسرارية؟ اليست الآلام في صميم الحياة؟ اليس كل منا مدركاً لها غالباً؟ نعم هذا صحيح. لكن السؤال هنا ليس عنا بل عن المسيح ابن الله. مع ذلك فأمامنا ...

أكمل القراءة »